جزر مارشال

تُعتبر جمهورية جزر مارشال (RMI) دولة ذات سيادة، وللحكومة مطلق الحرية في إدارة علاقاتها الخارجية، إلّا أنها تقوم بذلك بموجب شروط اتفاق الارتباط الحر بين جزر مارشال والولايات المتحدة.
المتحدة سلطة كاملة ومسؤولية كاملة عن أمن جزر مارشال والدفاع عنها، وتلتزم حكومة جزر مارشال بالامتناع عن اتخاذ إجراءات لا تتوافق مع مسؤوليات الأمن والدفاع هذه. تربط الولايات المتحدة وجزر مارشال علاقات دبلوماسية كاملة، حيثُ يمكن لمواطني جزر مارشال العمل والدراسة في الولايات المتحدة بدون تأشيرة، والانضمام إلى الجيش الأمريكي أيضاً.
يرتبط اقتصاد جزر مارشال ارتباطًا وثيقًا باقتصاد الولايات المتحدة، وتشكل مدفوعات الولايات المتحدة معظم الناتج المحلي الإجمالي لجزر مارشال وذلك بموجب شروط اتفاق الارتباط الحر. تُعد قوات الجيش الأمريكي في كواجالين أتول ثاني أكبر مؤسسة تشغيلية في جمهورية جزر مارشال.
ومن خلال هذا الاتفاق. تقدم الولايات المتحدة دعماً مالياً كبيراً لجمهورية جزر مارشال للمساعدة في تحقيق أهداف الاتفاق المتمثلة في تحقيق الاكتفاء الذاتي الاقتصادي لها.
تعتبر الولايات المتحدة واحدة من أكبر الشركاء التجاريين مع جزر مارشال. وقد أعربت جزر مارشال عن اهتمامها باستقطاب الاستثمارات الأمريكية.
تقوم جزر مارشال وكوسيلة لتحقيق مدخولات إضافية ببيع حقوق الصيد إلى دول أخرى. وفي إطار معاهدة مصائد أسماك التونة المتعددة الأطراف في الولايات المتحدة الأمريكية والمحيط الهادي. تقدم الولايات المتحدة منحة سنوية لأطراف جزر المحيط الهادي، بما في ذلك جزر مارشال؛ حتى تستطيع سفن الصيد الأمريكية المرخصة الوصول إليها.

Shopping Cart